وزارة الداخلية تشارك بفعاليات اليوم العالمي للاتصالات ومجتمع المعلومات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وتحسين السلامة على الطرق

News_2780_Main_4L0B4390شاركت وزارة الداخلية ممثلة في الإدارة العامة لنظم المعلومات، والادارة العامة للمرور، وإدارة الإعلام الأمني، بفعاليات اليوم العالمي للاتصالات ومجتمع المعلومات 2013 الذي إنطلق صباح اليوم الأربعاء الموافق 15/5/2013م تحت عنوان تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وتحسين السلامة على الطرق على مسرح الجهاز المركزي لتكنولوجيا المعلومات وذلك برعاية وحضور معالي وزير المواصلات ووزير الدولة لشئون الإسكان المهندس/سالم مثيب الأثينة.

وفي بداية كلمته رحب الوزير/ الأثينة بالحضور وأشاد بدورالاتحاد الدولي للاتصالات الذي يضم في عضويته 192 دولة من بينها الكويت في إطلاق مثل تلك الحملات التوعية والإرشادية بالاشتراك مع الجهات المختصة للتعريف بالوسائـــــــــل والأساليب الصحيحة لاستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات بما يضمن السلامة على الطرق.

وأشار إلى التعاون الوثيق بين وزارة المواصلات والجهاز المركزي لتكنولوجيا المعلومات ووزارة الداخلية وشركات الاتصالات المتنقلة الثلاثة من أجل دعم الرسائل لتوضيح الوسائل الصحيحة للاستخدام الآمن لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات لسلامة الطرق.

ومن جانبها أوضحت المهندسة/ منال المزيد من الجهاز المركزي لتكنولوجيا المعلومات أن الفعاليات ستشمل إرسال رسائل توعوية من خلال الهواتف النقالة وبرامج التواصل الاجتماعي لضمان إيصالها لكل شرائح المجتمع، بالإضافة إلى البرامج التلفزيونية والإذاعية وإعلانات الصحف بهدف زيادة الوعي بالإمكانيات التي يمكن أن يوفرها الاستخدام الآمن لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات للحد من حوادث الطرق.

وقام مدير إدارة نظم الحاسبات الشخصية بالإدارة العامة لنظم المعلومات العقيد مهندس/ طارق الدوسري بإلقاء محاضرة تناول فيها إستخدام تكنولوجيا المعلومات والإتصالات في مركز نظم المعلومات لتحسين السلامة على الطرق، وأشار إلى إستخدام أجهزة الإستعلام الذاتي ونظم المعلومات الجغرافية (GIS) وطرق تفادي الإزدحامات، وإستخدام التكنولوجيا الحديثة في توصيل الرسائل التوعية.

كما قام بإلقاء الضوء على أجهزة التبصيم المحمولة والمستخدمة في الحملات التفتيشية بمختلف المناطق، وأجهزة المخالفات المحمولة، مؤكدا على أن معظم أسباب الحوادث نتيجة لعدم الإنتباه ، وإستخدام الهاتف النقال باليد أثناء القيادة .
ومن جهته قام رئيس قسم التوعية المرورية بإدارة الإعلام الأمني المقدم/ عبدالإله العبدالسلام بإلقاء الضوء على أهم سلبيات وإيجابيات التكنولوجيا وتأثيرها على سلامة الطرق، مشيرا إلى بعض الأجهزة الحديثة والتي يتم تركيبها داخل السيارات للتسلية وقد تتسبب في حدوث حوادث مرورية نتيجة للإنشغال بها، كما دعا إلى عدم الإنشغال بغير الطريق أثناء قيادة المركبة حفاظا على سلامتهم وأرواحهم.

وحذر كذلك من الإنشغال بالإعلانات المضيئة ودورها في تشتيت الإنتباه والإنشغال عن الطريق، وخطورة إستخدام الأجهزة اللوحية والهواتف المحمولة أثناء القيادة لافتا إلى دور الحملات التوعوية التي أطلقتها إدارة الإعلام الأمني والمحاضرات التوعوية والإرشادية وتوزيع الملصقات والبروشورات على المواطنين والمقيمين بهدف رفع نسبة الوعي المروري ودورها في توعيتهم داعيا الجميع إلى المشاركة بتلك الفعاليات.

وأما الرائد/ محمد جاسم المنصوري رئيس قسم العمليات بالإدارة العامة للمرور فقد أوضح أهمية إستخدام التكنولوجيا ووسائل المراقبة في الحد من الحوادث المرورية، مشيرا إلى الأنظمة المستخدمة في قسم العمليات ونظام تتبع سير الدوريات وكاميرات المراقبة المرورية الموزعة على التقاطعات والطرق، ونظام لوحات الرسائل المتغيرة، ورادارات السرعة، وكاميرات الضبط المروري، وغرف التحكم المركزية بالإدارة العامة للمرور، كما ألقى الضوء على أنظمة التحكم بالإشارات الضوئية وتغيير توقيتاتها وفقا للظروف المتغيرة.

ومن جهتهم قام مديرو العلاقات العامة بشركات المحمول الثلاثة بإلقاء كلمة تناولوا فيها دور شركات الإتصال في التوعية في مجال تكنولوجيا الإتصالات وتأثيرها على سلامة الطرق، والتعاون والتنسيق المستمر مع وزارة الداخلية ومشاركتهم بالحملات التوعوية للحد من إستخدام الهاتف النقال باليد أثناء القيادة .

http://www.moi.gov.kw/portal/varabic/ShowPage.aspx?newsID=2780

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s